كيف يعرف الإنسان أن ما رآه من الرؤيــا الصادقـة ؟

تتميز الرؤيا الصادقة بالوضوح ، وهي مبشرة غالباً ، ولا ترتبط بذكريات سابقة بخلاف الحلم الذي هو من تفزيع الشيطان ، فإنه مجرد تخويف وتفزيع كمن رأى رأسه مقطوعاً يتدحرج أمامه ، وهو يجري خلفه ، وقد أخبرنا بذلك سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : ( لا تخبر بتلاعب الشيطان بك ) .

وبخلاف أضغاث الأحلام التي ترتبط بالذكريات التي دونت في العقل الباطن وبالرغبات المكـبوتة ، كالجـائع يرى نفـسه يأكل ، والعطشان يرى نفسه يشرب قال تعالى مشـيراً إلى أضـغاث الأحـلام : ( قالوا أضغاث أحلامٍ وما نحن بتأويل الأحلام بعالمين ).